الخميس، 17 نوفمبر، 2011

"عمان إيفو" يجوب الطبيعة في جبل السيفة


بمشاركة 35 سيارة إيفليوشن
فريق "عمان إيفو" يجوب الطبيعة في جبل السيفة

كتب محمد خميس:
نظمت شركة موريا للتنمية السياحية رحلة تفقدية لفريق "عمان إيفو" مؤخرا إلى "منتجع جبل السيفة"، شارك فيها نحو 35 سيارة "إيفليوشن"، اصطفت جميعها لتنطلق من مسقط عبر المناظر الطبيعية الخلابة التي يتزين بها الطريق المؤدي إلى المنتجع، حيث متعة القيادة من خلال المرور على مرتفعات ومنحنيات تطل على البحر الذي يزخر بعدد من الجزر، بالإضافة إلى الطرق التي بين الجبال، وعكست شموخ الطبيعة، الامر الذي اكسب المشاركين متعة حقيقية اثناء سياقتهم لسياراتهم.
في البداية أعرب ماهر البلوشي عن سعادته بهذا اليوم الذي شهده فريق "عمان إيفو" مشيدا بالدور التنظيمي الكبير من قبل شركة موريا وعلى دعمها لتجمع شباب الفريق وكل هواة السيارات في السلطنة من خلال عمل لقاءات ومشاركات تجمعهم، موجها جزيل الشكر إلى صاحب المبادرة والدعوة بشركة موريا للتنمية السياحية "يونس الكندي" استشاري عقارات بشركة موريا للتنمية السياحية، مؤكدا على ان أعضاء فريق عمان إيفو تلقى الدعوة بترحاب شديد، كما شارك في رحلة اليوم عدد من الاعضاء الجدد الذين انضموا مؤخرا إلى الفريق ويبلغ عددهم نحو 10 أعضاء.
وقال البلوشي: "كما سعدنا بدعوة نصر الفارسي مؤسس فريق "عمان هولدن"، الذي شاركنا رحلة اليوم إلى "جبل سيفة" حيث شارك الفريق رحلته، مشيدا بروعة المناظر التي تحد منتجع "جبل سيفة"، والذي يتمتع بروعة ومتعة القيادة على الطرق المؤدية إليه.
وأضاف البلوشي: لقد تحققت لنا متعة القيادة والسياقة على الطريق المؤدي إلى منتجع جبل السيفة، وسط المناظر الطبيعية الخلابة التي يزدان بها الطريق، مشيرا إلى انه خلال زيارة الفريق إلى المنتجع السياحي الأول في السلطنة تم عمل جولة تفقدية لأعضاء الفريق في المنتجع، بالإضافة إلى التجوال بسياراتهم والتقاط الصور التذكارية إلى جوارها كما أضفت الطبيعة والمناظر الجذابة للمنتجع شعورا خاصا بالمتعة للأعضاء، خاصة إلى جوار المارينا، وحوض السباحة، متمنيا تكرار هذه الزيارة مرة أخرى.
وأشار البلوشي إلى ان المنتجع يعد قبلة سياحية مهمة في السلطنة، موضحا انه منذ أن انطلقت رحلة الفريق من مسقط وحتى المنتجع ويشعر أعضاء الفريق بالمتعة المختلفة بسياقة سيارتهم الإيفليوشن.
 وأكد على أن سائقي فريق عمان إيفو التزم بسرعة لم تزد عن 80 كم على الرغم من أن متوسط الحد الاقصى للسرعة للسياقة على الطريق يبلغ نحو 100 كم/ساعة، الأمر الذي جسد ملامح الالتزام بكافة اجراءات الوقاية والسلامة على الطريق.
وقال يونس بن محمد الكندي استشاري عقارات بشركة موريا للتنمية السياحية: "حرصنا على حمل الدعوة إلى فريق "عمان إيفو" والذي يعد من احد اكبر فرق السيارات في السلطنة، لنتيح لهم فرصة للتعرف على الطبيعة الخلابة التي تزين المشهد في منتجع جبل السيفة، بالإضافة إلى التعرف على المشروع السياحي العملاق في السلطنة مقدمين لهم كافة الدعم من خلال بعض الخصومات على الخدمات التي يقدمها منتجع جبل السيفة، مؤكدا على ان هذا اليوم يعد فرصة لتجسيد نوع من التواصل بين فئة الشباب الذي يحرص على المحاولة لخوض تجربة ممتعة وجديدة، من خلال اكتشافهم لروح المغامرة في الطريق المؤدي إلى المنتجع حيث مرور الفريق على قرية قديمة ثم الانتقال إلى الطبيعة الجبلية الممزوجة بالخضرة المطلة على البحر الذي يكتنز عددا من الجزر التي تشكل مشهدا في غاية الروعة، الامر الذي يكسب الفريق متعة ومغامرة من نوع خاص اثناء مروره على طرق مزدانة برونق الطبيعة.
وأشار إلى ان مواقف السيارات بالمنتجع تم تصميمها بما يتواكب مع احدث التصميمات الهندسية وفقا للمعايير العالمية بما يستوعب كافة مرتادي المنتجع.
وقال احمد بن حارث السليماني احد أعضاء فريق عمان إيفو: "مررنا بسياراتنا عبر اروع المشاهد التي تحقق نوعا من الانسجام اثناء القيادة الامر الذي يبث في النفس الراحة والتناغم مع الطبيعة، مشيدا بدور شركة موريا للتنمية السياحية لحرصها على دعم الشباب والاهتمام بتنظيم رحلات وتوفير جو من متعة القيادة لهم.
وأشار السليماني: إلى ان الفريق اتسم بالتنظيم عال الدقة، وهو ما اضفى جوا من التفاهم بين اعضاء الفريق، ويتمثل ذلك عندما تطرأ مشكلة لاحد اعضاء الفريق حيث إنهم يقفون جميعا إلى جوار صاحب المشكلة مقدمين له الحلول والمساعدة الامر الذي يبرز دور التعاون الكبير فيما بينهم.
وقال محمد اقبال نجواني احد مؤسسي فريق "عمان إيفو" :شاركت في كثير من فعاليات الفريق منذ بداية تأسيسه، مشيرا إلى ان بدايات مشاركات شباب الفريق كانت تتم من خلال تجمعات في المواقف الصغيرة موضحا انه مع الوقت زاد عدد المشاركين والمنضمين إلى الفريق خلال الفترة القليلة الماضية، كما انه في هذه الرحلة إلى منتجع جبل السيفة اكتسب 5 أصدقاء جدد له من الأعضاء المنضمين مؤخرا إلى الفريق.


          تم نشر المقال بجريدة السيارات - مسقط

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة