الجمعة، 10 يونيو، 2011

عتابات قدر



جلس وحيدا يسمع صوت العقل يردد آماله , خرافاتة , خزعبلاتة , شيطان من أفكار سوداوية يبث فية أنفاس الهزيمة , تنخر حدة الصوت أذنية حتي الشحمة , يسد بإصبعية .. بكفية .. أذنية , يتململ من فرط الألم الذي يعتصره حتي شدقية , يتلوي .. يزداد الألم عمقا في الذات .. تتأوه الكلمات .. عتابات القدر تلاحق عينيه المتسلقتين خلف روحه المزهوقة ..متسعتين .. محملقتين ..في معني الموت المبهم .. لا تفسير.. ومن ميعاده لا تحذير .


                                                               بقلم
                                                محمد خميس الخريصي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

حدث خطأ في هذه الأداة